أخبار المكتبة

وزير التعليم الجديد: الحِمْل ثقيل.. وأقوم بتحديد الأولويات

484320
كشف وزير التعليم الجديد، الدكتور أحمد العيسى، أنه سيعمل على تحديد الأولويات في المرحلة القادمة، مؤكداً أن تعلُّم المهارات هو المفتاح الحقيقي، وواصفاً قضايا التعليم بالكثيرة والمتشعبة.
وشدَّد العيسى على أن العقيدة الإسلامية الصحيحة هي الأساس، والشريعة هي الدستور، والأخلاق والآداب الإسلامية هما الإطار الذي يتم من خلاله تهذيب الروح والعقل والسلوك.
 وقال: الحِمْل ثقيل، والأمانة كبيرة، ولكن ثقتي بالله أن يسدد خطانا؛ فهو المعين والمدبر، وما علينا إلا طاعة ربنا، وطاعة ولاة أمرنا، وتطبيق توجيهاتهم، وبذلك كل جهد ممكن للارتقاء بنظم التعليم، وجعله في مصاف التعليم في الدول المتقدمة.
 وأضاف لـ”الإخبارية”: لا شك أن التعليم يحظى باهتمام خادم الحرمين الشريفين وولاة الأمر واهتمام المجتمع بأطيافه كافة؛ ولذلك سنعمل بكل تفانٍ من أجل تطوير نظام التعليم في إطار الثوابت الدينية والوطنية.
 وأردف : لا شك أن قضايا التعليم كثيرة ومتشعبة. مستدركا: لكن سنعمل – بإذن الله – على تحديد الأولويات في المرحلة القادمة، واستكمال ما بدأه المسؤولون في الفترات الماضية. مشيداً بمسؤولي الوزارة، وقال: لا شك أن فريق العمل في وزارة التعليم يحظى بإمكانات كبيرة، وبقدرات عالية، وسنعمل معهم – بإذن الله – على تطوير العناصر الأساسية كافة التي يحتاج إليها نظام التعليم.
 وأكد الوزير العيسى أن تعلم المهارات هو المفتاح الحقيقي في عالم متغير، وسوق عمل متطور، وكذلك الانفتاح الواعي على العصر وتحدياته مهم لتحصين الشباب من الأفكار المتطرفة، وتمكينهم من التعامل مع تحديات الحياة وتعقيداتها الاجتماعية والاقتصادية والنفسية.
وأعرب الوزير العيسى عن ثقته بالعاملين في الميدان، وقال: كلنا ثقة أيضاً بالسواعد التي تعمل بالميدان التربوي من أعضاء هيئة التدريس من المعلمين والمعلمات، وقدرتهم على تطوير العمل، والنظر في التحديات التي تواجهنا.
وشدَّد الوزير العيسى على أن التعليم يمثل حجر الأساس لمستقبل الوطن. لافتاً إلى أن ملايين الطلاب هم عماد المستقل، ومحرك النهضة. وقال: لذلك ثقتي بالله عالية أن الله سيدعمنا، وسيهدينا للخطوات الصحيحة، وأن المستقبل سكون أفضل – بإذن الله – بمساندة ولاة أمرنا وأبناء المجتمع كافة. سائلاً الله التوفيق له ولكل المسؤولين الذين تبوءوا مناصبهم في القرارات الملكية الأخيرة.

أدرجت في: أخبار المكتبة

اكتب تعليقُا (0) ↓

اكتب تعليقُا